الليلة| «أبطال أوروبا» تعود للحياة بمواجهتين ناريتين

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تعود الحياة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا من جديد، مساء اليوم الثلاثاء،  بعدما توقفت المنافسات منذ السادس من ديسمبر من العام الماضي، بعدما أسدل الستار على منافسات دور المجموعات، وتقام الليلة مواجهتان ناريتان ضمن  ذهاب دور الـ16، حيث يستضيف يوفنتوس الإيطالي في العاشرة إلا ربع مساءً بتوقيت القاهرة، فريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي، على ملعب “يوفنتوس أرينا”.

تأهل فريق السيدة العجوز إلى هذا الدور بعدما حل في المركز الثاني في المجموعة الرابعة التي ضمت أندية برشلونة الإسباني، وسبورتينج لشبونة البرتغالي، وأوليمبياكوس اليوناني،  وجاء اليوفي في الوصافة برصيد 11 نقطة حصدها من 3 انتصارات وتعادلين وخسارة وحيدة أمام برشلونة.

على الجانب الآخر تأهل فريق توتنهام هوتسبير إلى هذا الدور بعدما تصدر المجموعة الثانية على حساب ريال مدريد حامل لقب النسخة الأخيرة من المسابقة، وضمت هذه المجموعة أندية توتنهام هوتسبير، وريال مدريد الإسباني، وبوروسيا دورتموند الألماني، وأبويل نيقوسيا القبرصي، واعتلى السيبرز الترتيب برصيد 16 نقطة، وبفارق 3 نقاط عن ريال مدريد الوصيف.

سجل يوفنتوس خلال مشواره بدور المجموعات 7 أهداف واستقبل 5 أهداف، وعلى الجانب الآخر تعد أرقام بطل إنجلترا أفضل بكثير من السيدة العجوز على الصعيدين الهجومي والدفاعي، حيث تمكن توتنهام من تسجيل 15 هدفا، كما استقبلت شباكه 4 أهداف فقط.

يسعى يوفنتوس بقيادة مدربه الإيطالي ماسيمليانو أليجري، إلى استغلال عاملي المعلب والجمهور من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تريح الفريق قليلة قبل موقعة الإياب التي ستقام في إنجلترا والتي ستكون صعبة على العملاق الإيطالي في ظل النتائج الجيدة التي يقدمها العملاق اللندني في مسابقتي الدوري ودوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

ويسعى توتنهام هوتسبير بقيادة مدربه الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، إلى العودة من ملعب “يوفنتوس أرينا” بنتيجة إيجابية، ويأمل بوكيتينو أن يستمر مهاجمه الإنجليزي هاري كين، الذي يعيش أفضل أيامه بتصدره هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 23 هدفا، مسلسل التألق بزيارة شباك الحارس العملاق جانلويجي بوفون.

وتقام المواجهة الثانية في نفس التوقيت، ويلتقي خلالها بازل السويسري صاحب الملعب والجمهور، مع مانشستر سيتي الإنجليزي، تواجد بطل سويسرا في المجموعة الأولى بجوار مانشستر يونايتد الإنجليزي، وسسكا موسكو الروسي، وبنفيكا البرتغالي، وأنهى مشواره بدور المجموعات في المركز الثاني برصيد 12 نقطة، خلف مانشستر يونايتد الذي حل في الصدارة برصيد 15 نقطة.

بينما تصدر فريق مانشستر سيتي الإنجليزي المجموعة السادسة التي ضمت أندية شاختار دونيتسك الأوكراني، ونابولي الإيطالي، وفينورد روتردام الهولندي، واعتلى العملاق الإنجليزي قمة الترتيب برصيد 15 نقطة، وبفارق 3 نقاط عن شاختار صاحب المرتبة الثانية.

سجل فريق بازل خلال منافسات دور المجموعات 11 هدفا، فيما استقبلت شباكه 5 أهداف، وتفوق مانشستر سيتي على الجانب الهجومي حيث سجل 14 هدفا، فيما تساوى الثنائي على الصعيد الدفاعي حيث استقبل كلاهما 5 أهداف.

يتسلح بازل في مواجهته الليلة، بعاملي الملعب والجمهور، الذي يعول عليهما مدربه الوطني رافائيل فيكي، كثيرًا في صدامه مع العملاق الإنجليزي الذي يعد واحدا من أقوى الفرق المرشحة للفوز باللقب هذا العام، ويأمل فيكي في تحقيق الفوز بأي نتيجة على السيتيزين، على أن يخوض مباراة الإياب التي ستقام على ملعب “الاتحاد” بمدينة مانشستر بمعطيات أخرى.